الأمن يعتقل أستاذ الإعلام أيمن منصور ندا بتهمة تعطيل عمل مؤسسات الدولة

عدد المشاهدات: 491

اعتقلت السلطات المصرية أستاذ الإعلام د.أيمن منصور ندا، منذ أيام بقسم شرطة “أول التجمع” بالقاهرة، تمهيداً لمحاكمته وفق قانون الإرهاب، بتهمة “ترويع وتعطيل مؤسسات الدولة”. وقال نشطاء وحقوقيون إن قوات الأمن ألقت القبض على أيمن ندا الذي أثار جدلاً مؤخراً بانتقاده الإعلاميين الموالين للسلطات المصرية، كما كتب مؤخراً مقالات اتهم فيها رئيس جامعة القاهرة بالفساد. ووفقاً لما تم تداوله فإن أيمن ندا محتجز في قسم شرطة، وجارٍ عرضه على قاضي التحقيق لحبسه 15 يوماً، وإن التحقيق يتم وفقاً لقانون الإرهاب وترويع المواطنين وتعطيل مؤسسات تابعة للدولة.

وقبل أيام نشر ندا عبر حسابه بموقع فيسبوك أنه تواجد لساعات طويلة في مباحث الأموال العامة، للإبلاغ والإدلاء بأقواله وتقديم المستندات اللازمة إزاء بعض القضايا التي لم يكشف عنها، موجهاً الشكر لكل الجهات الرقابية في مصر، فيما كشف عن تفاصيل علاقته برئيس جامعة القاهرة، واتهمه بالفساد واستغلال اسم الرئيس عبد الفتاح السيسي ورئيس المخابرات المصرية عباس كامل، فضلاً عن جهاز الأمن الوطني؛ من أجل تهديد ندا ومنعه من مواصلة سلسلة المقالات المنتقدة للمذيعين المقربين من السلطات المصرية.

وفي وقت سابق أعلنت كلية الإعلام بجامعة القاهرة إيقاف الدكتور أيمن منصور ندا، رئيس قسم الإذاعة والتلفزيون، عن العمل، بانتظار استكمال التحقيق الداخلي معه حول واقعة تعديه على وكيل الكلية الأسبق، وخروجه عن التقاليد والأعراف الجامعية. يذكر أن الدكتور ندا قد بدأ في 20 فبراير/شباط الماضي، في نشر سلسلة مقالات على شبكات التواصل الاجتماعي، وجّه فيها انتقادات شديدة لمهنية أشهر الشخصيات الإعلامية التي تعمل في عدد من القنوات المصرية الخاصة، مثل عمرو أديب، وأحمد موسى، ونشأت الديهي، كما انتقد دور الأجهزة الرسمية في السيطرة وتوجيه الصحفيين والإعلاميين في مصر.

التعاليق: 0

لن يتم نشر بريدك الالكتروني, الحقول المشار اليها بـ * مطلوبة.