الجيش السوداني يعلن السيطرة على محاولة انقلابية فاشلة

عدد المشاهدات: 217

أعلن الجيش السوداني الثلاثاء أنه سيطرة على “المحاولة الانقلابية الفاشلة” التي وقعت فجر الثلاثاء بالخرطوم، مضيفاً أنه تم اعتقال 40 ضابطاً بالجيش السوداني من المتورطين فيه، وفقاً لما نشرته وسائل إعلام محلية. وكشف مصدر حكومي لشبكة الجزيرة الإخبارية أن المحاولة الانقلابية قام بها ضباط وعناصر من النظام السابق من المدرعات ومنطقتي وادي سيدنا وأم درمان العسكريتين.

فيما قال المتحدث باسم مجلس السيادة السوداني لوكالة رويترز الأخبارية إنه سيبدأ التحقيق مع المشتبه في تورطهم بالمحاولة الانقلابية. ويأتي هذا بعد أن أعلن التلفزيون الرسمي السوداني عن “محاولة انقلابية فاشلة”، داعياً الجماهير إلى التصدي لها، كما لم يحدد على الفور هوية المجموعة الانقلابية.

فيما قال مصدر عسكري سوداني رفيع إن مجموعة انقلابية تحاول حالياً السيطرة على مفاصل البلاد. وأضاف المصدر، الذي طلب عدم الكشف عن اسمه لاعتبارات أمنية، أن المجموعة الانقلابية حاولت منذ فجر اليوم الثلاثاء السيطرة على سلاح المدرعات بالخرطوم، دون الكشف عن تفاصيل أخرى. ودعا عضو مجلس السيادة محمد الفكي سليمان المواطنين إلى التصدي للمحاولة الانقلابية، وقال في منشور عبر صفحته على فيسبوك: “هبّوا للدفاع عن بلادكم وحماية الانتقال الديمقراطي”، قبل أن يضيف في تدوينة لاحقة: “الأمور تحت السيطرة، والثورة منتصرة”.

فيما أفاد مراسل الأناضول الإخبارية بأن تشكيلات من الدبابات تتواجد حالياً في عدد من مناطق العاصمة، مع انتشار كثيف لقوات عسكرية، دون أن تتسنى معرفة ما إذا كانت هذه القوات والآليات العسكرية تتبع المجموعة الانقلابية أو قوات الجيش التي تحاول التصدي لها. ولفت المراسل إلى أن دبابات تغلق الطريق المؤدي إلى جسر أم درمان القريب من مقر البرلمان. وأشار إلى أن الموقف في البلاد ضبابي، ومصير الانقلاب غامض حتى الآن، فيما لا يزال جهاز التلفزيون الرسمي تحت سيطرة السلطات السودانية.

التعاليق: 0

لن يتم نشر بريدك الالكتروني, الحقول المشار اليها بـ * مطلوبة.