مراسلون بلا حدود تطالب بالإفراج عن 4 صحفيين بالجزيرة في سجون السيسي

عدد المشاهدات: 102

طالبت منظمة مراسلون بلا حدود بالإفراج الفوري عن 4 من صحفيي شبكة الجزيرة معتقلين في السجون المصرية. وقالت المنظمة في بيان إن الصحفيين ما زالوا رهن الاحتجاز رغم الانفراجة في العلاقات الدبلوماسية بين الدوحة والقاهرة في الآونة الأخيرة. وأوضحت أن السلطات المصرية اعتقلت “ربيع الشيخ” المنتج في قناة الجزيرة مباشر، مطلع الشهر الجاري، عند وصوله إلى مطار القاهرة قادماً من الدوحة، ليظل قيد الاحتجاز لمدة 15 يومًا بتهمة “نشر أخبار كاذبة”.

وما زالت السلطات المصرية تحتجز الزميل “هشام عبدالعزيز” -المنتج في قناة الجزيرة مباشر- منذ يونيو/حزيران 2019، وهو يعاني من مرض الزُرَق الذي يحتاج على إثره إلى إجراء عملية جراحية، وعلى الرغم من إصدار أمر قضائي بإطلاق سراحه، في ديسمبر/كانون الأول من العام نفسه، إلا أن السلطات أعادت تدويره في قضية جديدة. كما اعتقلت السلطات المصرية الصحفي “بهاء الدين إبراهيم”، في فبراير/شباط 2020، حيث ظل في الحبس الانفرادي لمدة 75 يومًا وتعرض للتعذيب بالصدمات الكهربائية.

وقالت “صابرين النوي” مسؤولة مكتب الشرق الأوسط في (مراسلون بلا حدود) إن المنظمة تدعو السلطات المصرية إلى “الذهاب لأبعد حد” في انفراج العلاقات مع قطر من خلال إطلاق سراح جميع صحفيي الجزيرة.وأضاف “لا يمكن اعتبار استئناف نشاط القناة مكتملاً طالما يواصل هؤلاء الصحفيون دفع ثمن سنوات النزاع السياسي بين البلدين”.

وكانت السلطات المصرية أفرجت عن الزميل “محمود حسين” في فبراير/شباط الماضي، بعد أكثر من 4 سنوات خلف القضبان، وذلك عقب اعتقاله لدى وصوله إلى مطار القاهرة في ديسمبر/كانون الأول 2016. وتحتل مصر المرتبة 166 من أصل 180 بلدًا على جدول التصنيف العالمي لحرية الصحافة، الذي نشرته (مراسلون بلا حدود)، في وقت سابق هذا العام.

التعاليق: 0

لن يتم نشر بريدك الالكتروني, الحقول المشار اليها بـ * مطلوبة.