في ذكرى فض رابعة..العفو الدولية تطالب بتقديم مرتكبي المذبحة للمحاكمة

عدد المشاهدات: 235

طالبت منظمة العفو الدولية “أمنستي”، بتقديم قتلة معتصمي أنصار الرئيس المصري الراحل “محمد مرسي”، في رابعة العدوية  والنهضة ، إلى المحاكمة. وعشية الذكرى الثامنة لهذه الأحداث، قالت نائبة مديرة المكتب الإقليمي للشرق الأوسط وشمال أفريقيا في المنظمة “لين معلوف”، إن السلطات المصرية تقاعست عن محاسبة أي من أفراد قوات الأمن على قتل ما لا يقل عن 900 شخص خلال فضهم العنيف للاعتصامين.

وقالت إنه “على مدى السنوات الثماني الماضية، أصبح جلياً، وبشكل متزايد، أن السلطات المصرية عازمة على توفير الحماية لقوات الأمن من أي مساءلة عن دورها في مذبحة رابعة”.وأضافت: “اختارت السلطات بدلاً من ذلك الانتقام من الناجين وأسر الضحايا، وأي شخص يجرؤ على انتقاد وضع حقوق الإنسان المزري في مصر”.

ولفتت إلى أن “مواجهة 12 رجلاً أحكاما بالإعدام، وقضاء مئات آخرين أحكاما بالسجن يدل على الأولويات المشوّهة لما يسمى بنظام العدالة في مصر”. وتشير “لين”، إلى تأييد محكمة النقض، وهي أعلى محكمة في مصر، في يونيو/حزيران، أحكام الإعدام بحق 12 رجلاً، من بينهم شخصيات بارزة في جماعة الإخوان المسلمين، بعد إدانتهم في “محاكمة صورية جماعية”، في القضية التي عُرفت باسم “قضية فض رابعة”.

التعاليق: 0

لن يتم نشر بريدك الالكتروني, الحقول المشار اليها بـ * مطلوبة.