محمد حسان ينتقد تجربة الإخوان بالحكم أمام قضاء النظام..ماذا قال؟

عدد المشاهدات: 216

انتقد الداعية السلفي الشهير، محمد حسان، تجربة جماعة الإخوان المسلمين السياسية، معتبرا أنها تحولت من جماعة دعوية إلى حزب سياسي، ووصلت للحكم والرئاسة ومع ذلك “لم توفق لأنها لم تستطع الانتقال من فقه الجماعة إلى فقه الدولة”. وفي شهادته أمام محكمة الجنايات التي تنظر قضية “داعش إمبابة”، الأحد، زعم حسان أن الجماعة “لم تستطع الانتقال من سياسية الطيف الواحد”، مضيفا أنه عندما “حدث الصدام كنت أتمنى أن تترك الحكم وإن كانت محقة حقنا للدماء”، دون إشارة إلى قتل النظام المئات من معارضي الانقلاب بشكل سلمي.

وانتقد العديد من النشطاء عبر وسائل التواصل الاجتماعي ما جاء في شهادة حسان، واعتبروا أنها تراجع عن مواقف سابقة له إبان حكم محمد مرسي، أول رئيس ديمقراطي للبلاد، ولا سيما دفاعه عن تجربة الحكم آنذاك، بل وحشده للدفاع عنها في بدايات مساعي الانقلاب.

ويحاكم المتهمون في القضية بـ”الانضمام وقيادة جماعة إرهابية الغرض منها الدعوة إلى الإخلال بالنظام العام وتعريض سلامة المجتمع ومصالحه”.وقال حسان في شهادته إنه كان يقصد بالدعوة للجهاد في سوريا “ملوك وحكام ورؤساء الدول لا الشباب الصغير الذي يحتاج لدراسات لفهم المقصود من الجهاد حتى لا يستخدمه بشكل خاطئ”. وواجهت المحكمة حسان بمقطع فيديو قدمه الدفاع يظهر فيه حسان وهو يدعو للجهاد في سوريا بالنفس والمال والسلاح. واعتبر حسان “أننا جميعا قصرنا في محاورة الشباب ومحاربة الفكر بالفكر”.

 

 

التعاليق: 0

لن يتم نشر بريدك الالكتروني, الحقول المشار اليها بـ * مطلوبة.