حزب غد الثورة: إعدامات السيسي الأخيرة تُعمّق جراح المصريين وتُكرّس للانقسام المجتمعي

عدد المشاهدات: 237

قال حزب غد الثورة الليبرالي إن قرار محكمة النقض المصرية بشأن إعدام 12 قياديا من جماعة الإخوان المسلمين في قضية اعتصام رابعة هو استكمال لمذابح السيسي بحق المعارضين، التي تعمق جراح المصريين وتُكّرس الفرقة والانقسام داخل المجتمع وتستعيد أجواء عامي 1954 و 1965 التي انتهت بنكسة مريرة يدت ملامحها تظهر مجددا في كارثة سد النهضة.

وأعرب الحزب في بيان له اليوم الثلاثاء، عن أسفه إزراء تلك الأحكام المسيسة والتي تأتي بالتزامن مع بوادر انفراجة في العلاقات بين النظام وبعض القوى الاقليمية. وأضاف البيان كأن نظام السيسي يريد توريط تلك القوى معه في الدماء، كما فعل قبل أعوام مع كل المؤسسات الهامة في الدولة المصرية.

وطالب الحزب في بيانه من قادة المجتمع الدولي الحر وأنصار العدالة وكل المنظمات الحقوقية الدولية بسرعة التدخل للضغط على النظام لوقف تنفيذ هذه الأحكام فوراً، وتعطيل كل أحكام الاعدام الصادرة عن قضاء بعضه مشكوك في نزاهته والذي سمح لنفسه أن يخضع لإرادة السلطة متجاوزا أبسط قواعد العدالة المتعارف عليها دوليا.

وختم الحزب بيانه بتوجيه نداء عاجل إلى الشعب المصري الذي طال صمته وتعاظم صبره بضرورة توحيد ما تبقى من قوى حية داخل المجتمع المصري لمواجهة هذا التجبر غير المسبوق والتفريط غير المعهود وإدراك اللحظة الفاصلة قبل أن يستفحل الداء بما يصعب معه الدواء.

التعاليق: 0

لن يتم نشر بريدك الالكتروني, الحقول المشار اليها بـ * مطلوبة.