المنصف المرزوقي يرد على قيس سعيّد بعد سحب جوازه الدبلوماسي..ماذا قال؟

عدد المشاهدات: 220

ردّ الرئيس التونسي الأسبق منصف المرزوقي، على الرئيس قيس سعيّد، الذي اتخذ قرارا بسحب جوازه الدبلوماسي. وقال المرزوقي، في بيان نشره عبر مواقعه الرسمية، إن قيس سعيّد دكتاتور، يريد أن يعيد حكم زين العابدين بن علي إلى تونس. وأضاف أنه انتخب سعيّد في الانتخابات الرئاسية 2019، إلا أنه اليوم يراه خطرا على البلاد.

وتابع: “منذ انقلاب 25 تموز/ يوليو وأنا لا أكف عن الترديد لأعداء وأصدقاء تونس، ألا تتدخلوا في شؤوننا بأي دعم مباشر أو غير مباشر للانقلاب، لأنه سيكون طعنة في ظهر الديمقراطية التونسية الوليدة، وبالتالي ضدّ مصلحة الشعب التونسي”. وأردف: “لا أستغرب إذن الإجراءات التي أعلن عنها المنقلب ضدّي هذا اليوم أو التي ستتبع”. وأكمل متسائلا: “لكن بربكم، أليس من المضحكات المبكيات أن يُتهم رجل مثلي بالخيانة، من قبل أنصار رجل حنث بوعد الالتزام بالدستور، وسمّى الاستعمار حماية، وطالب المستثمرين بعدم الاستثمار في تونس؟”.

وزاد المرزوقي: “وفي كل الحالات، بما أنني لا أعترف بالسيد قيس سعيد رئيسا شرعيا لتونس.. وبما أن الحكومة التي عينها غير شرعية؛ لأنها لم تحظ بثقة برلمان جمّده المنقلب في مخالفة صريحة للدستور، فإنني أعتبر نفسي غير معني بأي قرار يصدر من هذه السلطات غير الشرعية”. وذكر المرزوقي أن سعيد يرى في نموذج “مصر السيسي” قدوة له، مضيفا: “من باب تجربتي مع دكتاتورين سابقين ذهبا كما سيذهب هذا الدكتاتور الثالث، أقول للتونسيين: سننهض من هذه العثرة كما نهضنا من كل العثرات”.

التعاليق: 0

لن يتم نشر بريدك الالكتروني, الحقول المشار اليها بـ * مطلوبة.