إثيوبيا: في هذه الحالة فقط سنوقع اتفاقا مع مصر والسودان حول سد النهضة

عدد المشاهدات: 170

حددت إثيوبيا حالة واحدة فقط، للتوقيع على أي اتفاق مع مصر والسودان بشأن سد النهضة، الذي تبنيه أديس أبابا ويثير مخاوف في القاهرة والخرطوم. ونقلت وكالة الأنباء الإثيوبية، عن عضو فريق المفاوضين الإثيوبيين في مباحثات السد “إبراهيم إدريس”، قوله إن بلاده سوف توقع على اتفاق مع مصر والسودان فقط، في حالة تأمين مصالحها الوطنية والتنمية المستقبلية من خلال الاستفادة من مصادرها المائية.

وأكد أن إثيوبيا لن تقوم بالتوقيع على أى اتفاق ملزم من الممكن أن يؤثر على خططها في التنمية، وتابع: “الطريق الوحيد للحل النهائي هو المفاوضات ووقف تدويل وتسييس القضية والتوصل لحلول ذكية”. والأسبوع الماضي، دعا مجلس الأمن الدول الثلاث إلى الانخراط في المفاوضات تحت رعاية الاتحاد الأفريقي.

وطالب المجلس بالتوصل إلى اتفاق ملزم بين الدول الثلاث، مشددا على ضرورة العودة إلى اتفاق المبادئ الذي تم توقيعه عام 2015. وتتفاوض مصر والسودان وإثيوبيا، منذ 2011، للوصول إلى اتفاق حول ملء وتشغيل سد النهضة الإثيوبي وضمان حقوق كل بلد في مياه النيل، ولكن دون جدوى. والمفاوضات بين الدول الثلاث متوقفة منذ فشل الجولة الأخيرة المنعقدة في أبريل/نيسان الماضي بالعاصمة الكونجولية كينشاسا.

التعاليق: 0

لن يتم نشر بريدك الالكتروني, الحقول المشار اليها بـ * مطلوبة.