قوات الاحتلال تعتقل أسيري سجن جلبوع في جنين

عدد المشاهدات: 197

قالت القناة الـ13 العبرية، إن قوة كبيرة للاحتلال تمكنت، فجر اليوم الأحد، من إعادة اعتقال الأسيرين اللذين حررا نفسيهما، مناضل انفيعات وأيهم كممجي، من مخيم جنين. وأشارت إلى أنه وللمرة الأولى، منذ حصول عملية سجن جلبوع، قامت قوات الاحتلال باقتحام المخيم، بعد تأكدها من وصول الأسيرين المحررين إليه.

ونشر إعلام الاحتلال صورتين للأسيرين، أيهم كممجي ومناضل انفيعات، وهما ملقيان على الأرض، قبل نقلهما بمركبة مصفحة إلى جهة مجهولة خارج مدينة جنين. وتداول نشطاء عبر مواقع التواصل الاجتماعي لقطات لقوات كبيرة من الاحتلال تقتحم الحي الشرقي لمخيم جنين.

وقال شهود عيان، إن الأسيرين كانا في أحد منازل جنين، بعد قيام أشخاص بإيوائهما، لافتين إلى أن الاحتلال اعتقل أصحاب المنزل الذين قاموا بإخفاء الأسيرين. وسمع في مقاطع متداولة أصوات لإطلاق نار كثيف، بالتزامن مع قوات الاحتلال، قال نشطاء إنها اشتباكات دارت مع الاحتلال.

وروى والد الأسير أيهم كممجي تفاصيل اللحظات الأخيرة لابنه قبل اعتقاله من قبل قوات الاحتلال، وقال إنه تلقى اتصالا مفاجئا الساعة الثانية إلا ربع فجرا، وكان المتصل ابنه أيهم، وأبلغه أنه تم محاصرة المنزل الذين تم إيواؤهم بداخله من قبل إحدى العائلات، لكنه سيقوم بتسليم نفسه حرصا عليهم، ولفت والد أيهم إلى أنه فوجئ بأن ابنه عقب أيام المطاردة كان في جنين، رغم أنه كان يعتقد أنه في مكان أكثر أمنا.

التعاليق: 0

لن يتم نشر بريدك الالكتروني, الحقول المشار اليها بـ * مطلوبة.