ناشطون يتفاعلون مع اختفاء إيمان البحر درويش بعد انتقاده للسيسي

عدد المشاهدات: 287

تصدر وسم “إيمان البحر فين” في المركز الأول بموقع التدوينات المصغر “تويتر”، بعد تداول أنباء عن اعتقال الفنان إيمان البحر درويش منذ 13 يوما. وعبر مواقع التواصل، تساءل النشطاء عن التهمة التي تم اعتقال البحر درويش من أجلها، ولماذا لم يتم إعلان خبر الاعتقال وأسبابه للشعب، فيما نوه عدد من النشطاء إلى أن سبب الاعتقال المتوقع هو معارضة إيمان البحر درويش للنظام وانتقاده له، بسبب تضييع النيل، بينما أشار البعض الآخر إلى أن درويش يوجد حاليا خارج مصر.

وكان درويش قد انتقد في سلسلة تدوينات له تضييع النيل، الذي تم بتوقيع السيسي إعلان المبادئ الذي شرعن سد النهضة، كما قال درويش في تصريحات سابقة؛ إن حبسه حال حدوثه سيتسبب في فضيحة عالمية. وقال الناشطون أن درويش لن يكون أعز على النظام من الفريق سامي عنان ابن المؤسسة العسكرية، وتبادل النشطاء “لماذا لم تفتح أمامه البرامج مع عمرو أديب وغيره ويتم مناقشته في تصريحاته؟”.

فيما أكد آخرون أنه أصبح واجبا وطنيا وأخلاقيا على الشعب المصري بكامله، مقاطعةُ كل الأعمال الفنية والسينما والمسرح وقنوات التلفزيون وأعمالهم وصفحاتهم على مواقع التواصل تماما، كعقاب شعبي للفنانين الذين لم يدعموا زميلا لهم. وكان درويش قد كتب عبر صفحته على “فيس بوك”: “قرأت خبرا عن تكليف عبد الفتاح السيسي للحكومة بتحلية مياه البحر! بعد المناورات وحماة النيل والهجص اللي بيضحكوا به ع الناس”.

 

 

 

 

التعاليق: 0

لن يتم نشر بريدك الالكتروني, الحقول المشار اليها بـ * مطلوبة.