شاهد: سامح شكري يدافع عن اتفاق إعلان المبادئ مع إثيوبيا..ماذا قال؟

عدد المشاهدات: 720

دافع وزير الخارجية المصري سامح شكري عن اتفاق إعلان المبادئ الذي وقعه عبد الفتاح السيسي في الخرطوم، في مارس 2015، مع كل من رئيس الوزراء الإثيوبي، وقتها، هايلي مريام ديسالين، وعمر البشير، رئيس السودان، وقتها. وقال وزير الخارجية المصري، إن اتفاق إعلان المبادئ “حافظ علي حقوق مصر المائية”، موضحا بأنه “بدون اتفاق إعلان المبادئ لا يوجد أي التزام على إثيوبيا ليقاس مدى التزامها أو مخالفتها”. وتابع الوزير أن “اتفاق إعلان المبادئ وضع شروط لعملية الملء والتشغيل ومسار الوصول إلى اتفاق وإثيوبيا لم تراع ذلك ولم تلتزم به”.

وأضاف شكري، في لقاء تلفزيوني على فضائية “صدى البلد”، “إثيوبيا ليس لديها إرادة سياسية حقيقية في مفاوضات سد النهضة”. وتابع: “كان لدينا أمل أن الآليات الأفريقية ستدفع أثيوبيا للتوصل إلى اتفاق”. وأوضح الوزير أن “إثيوبيا امتنعت عن الاستجابة لكل الحلول الأفريقية لحل أزمة السد، وكذلك المبادرة الأمريكية”. والسبت أبدى الاتحاد الأفريقي استعداده لتقديم أي مساعدة ممكنة لتسهيل التوصل لاتفاق بين إثيوبيا وكل من مصر والسودان حول أزمة سد النهضة.

التعاليق: 0

لن يتم نشر بريدك الالكتروني, الحقول المشار اليها بـ * مطلوبة.