شاهد: إيطاليا تفتتح بطولة الأمم الأوروبية بالفوز على تركيا بثلاثة أهداف نظيفة

عدد المشاهدات: 302

فاز المنتخب الإيطالي في افتتاح بطولة الأمم الأوروبية 2021 الجمعة في الملعب الأولمبي بروما على تركيا بثلاثة أهداف نظيفة  في إطار أولى لقاءات المجموعة الأولى. وقبل صافرة انطلاق المباراة، بدأت البطولة بحفل افتتاحي شهد عرضا موسيقيا إضافة إلى الألعاب النارية، احتفاء بهذه النسخة الاستثنائية من البطولة التي تقام للمرة الأولى في 11 مدينة من 11 دولة مختلفة وتستمر حتى 11 تموز/يوليو بحضور جزئي للجماهير بسبب جائحة فيروس كورونا.

بعد عام من التأجيل الذي فرضه فيروس افتتح المنتخب الإيطالي بطولة كأس الأمم الأوروبية 2021 على أفضل وجه بدك شباك تركيا بثلاثية نظيفة في أولى مباريات المجموعة الأولى على الملعب الأولمبي في روما الجمعة.  وسجل أهداف إيطاليا مريح ديميرال (53 خطأ في مرماه)، تشيرو إيموبيلي (66)، ولورنتسو إنسينيي (79).

وبهذه النتيجة، تصدر منتخب إيطاليا المجموعة الأولى مؤقتا برصيد 3 نقاط، فيما تتذيل تركيا المجموعة بصفر نقاط، في انتظار مباراة منتخبي ويلز وسويسرا السبت وأشاد المدرب روبرتو مانشيني بفوز رجاله معتبرا أنه “فوز مهم”، لكنه حذر من أنه لا يزال هناك طريق طويل حتى النهائي. وقال مانشيني “كان مهماً أن نبدأ بشكل جيد في روما وأعتقد أن هذا يرضي الجمهور والإيطاليين. لقد كانت أمسية جميلة، وآمل أن يكون هناك العديد من الأمسيات المماثلة، ولكن لا يزال هناك ست أخرى لويمبلي”.

موسيقى وألعاب نارية

وقبل صافرة انطلاق المباراة، بدأت البطولة بحفل افتتاحي شهد عرضا موسيقيا أحياه المغني الأوبرالي الإيطالي الشهير التينور أندريا بوتشيلي مع ظهور افتراضي لمارتن غاريكس وبونو و”ذي إيدج”، إضافة إلى الألعاب النارية، احتفاء بهذه النسخة الاستثنائية من البطولة التي تقام للمرة الأولى في 11 مدينة من 11 دولة مختلفة وتستمر حتى 11 تموز/يوليو بحضور جزئي للجماهير. وحّك أسطورتا إيطاليا أليساندرو نستا وفرانتشيسكو توتي كرة بداية البطولة التي تحمل اسم “أونيفوريا”، حيث تم دمج كلمتي الوحدة (يوني) والنشوة (فوريا)، لتلخص بذلك ما تعد به البطولة.

وسُمح لما يقارب من 16 ألف مشجع من التواجد في مدرجات الملعب في روما، أي ما يعادل 25 في المئة من القدرة الاستيعابية للملعب التاريخي. وهي بطولة تعد بأن تكون احتفالية على الرغم من وباء فيروس كورونا الذي فرض نفسه ضيفا ثقيلاً على البطولة القارية حتى قبل أن تتدحرج بعدما طال لاعبين في منتخبي إسبانيا والسويد، وهو الذي أدى إلى تأجيل النهائيات لعام بعدما كانت مقررة في صيف 2020. ورغم أن خطره سيبقى بالتأكيد حتى الوصول إلى المباراة النهائية المقررة في 11 تموز/يوليو على ملعب “ويمبلي” في لندن، فإن الاتحاد الأوروبي “ويفا” أعلن عن صيف احتفالي في مدرجات 11 مدينة ودولة مضيفة للحدث الذي يحتفل بالذكرى الستين لانطلاق البطولة.

التعاليق: 0

لن يتم نشر بريدك الالكتروني, الحقول المشار اليها بـ * مطلوبة.