الجيش الإثيوبي يُسيطر على مدن جديدة في إقليم تيغراي

قال التلفزيون الإثيوبي إن قوات الجيش تمكنت من السيطرة على مدن شيري وإكسوم وعدوة في إقليم تيغراي، بينما أطلق مسلحون من تيغراي صواريخ على مطار في إقليم مجاور. وخسرت جبهة تحرير شعب تيغراي حتى الآن نحو 70% من مساحة الإقليم، ولم يبق لها من المدن الكبرى سوى مدينة ميكيلي كبرى مدن الإقليم. وأكدت لجنة الطوارئ أن الجيش سيطر أيضا على محيط مدينة عديغرات. بحسب الجزيرة نت

وقال بيان للحكومة “استسلم كثيرون من مقاتلي المجلس العسكري”، في إشارة للجبهة الشعبية لتحرير تيغراي. ولم يتسن الحصول على تعليق من مقاتلي تيغراي، لكن متحدثا باسمهم قال في خطاب بثه التلفزيون إن مقاتليهم أوقعوا “مزيدا من الضحايا” في رايا جنوبي ميكيلي.

كما ذكرت محطة تلفزيونية تابعة للتيغراي أن مقاتلي الإقليم “أبادوا قوات العدو” من ميهوني في الجنوب وزالامبيسا في الشمال الشرقي. وقالت سلطات إقليم أمهرة بإثيوبيا إن قوات من منطقة تيغراي أطلقت -أمس الجمعة- صواريخ على مدينة بحر دار عاصمة أمهرة، مما زاد من المخاوف بأن الصراع قد يتحول إلى حرب أوسع نطاقا.

 

اجمالى القراءات 3,736 , القراءات اليوم 2