السندوبي: مصر تحكمها عصابة من القتلة “يترأسهم” السيسي

قال الكاتب الصحفي اليساري أبو المعاطي السندوبي إن ما يحكم مصر حاليا يتجاوز مفهوم النظام السياسى أو حتى النظام الديكتاتوري في شكله التقليدي، بل إن ما يحكم مصر عبادرة عن عصابة من القتلة يترأسهم السيسى. جاء ذلك في لقاء مع الإذاعة الإيطالية أوضح فيه أن السيسي جمع فى يده كل السلطات التنفيذية والتشريعية والقضائية لذلك فهو يمارس سياسة البطش والقمع ضد المصريين بلا رقيب أو حسيب.

ما أدى إلى تعرّض آلاف المواطنين إلى الاعتقال وللإخفاء القسرى وأيضا القتل خارج إطار القانون مثلما حدث للباحث الايطالى جوليو ريجينى الذى اختطفته قوات النظام وعذبته وقتلته وألقت بجثته فى الطريق الصحراوى الذى يربط بين القاهرة والإسكندرية  عام 2016.

وأضاف السندوبي أن السيسي وأد  حرية التعبير فى مصر  بعد ما وسع من دائرة اعتقاله للصحفيين، حتى أصبحت مصر ثالث دولة فى العالم فى حبس الصحفيين بعد الصين وتركيا.  ونوّه إلى أن السيسي منع بالقوة والتهديد كل الأحزاب السياسية من العمل السياسى واعتقل كل القيادات الشبابية التى ظهرت في ثورة يناير ومازالت فى السجن رهينة الاعتقال حتى الأن بتهم ملفقة.

وأشار السندوبي الى أن الانتفاضة الشعبية الأخيرة كانت مفاجأة للجميع سواء للسيسي أو المعارضة حيث لم تنطلق المظاهرات المنادية برحيله من المدن والمراكز الحضرية، بل انطلقت من الريف حيث لم يتوقع أحد.مؤكدا في حديثه على حقيقة جديدة تختلف عن ثورة يناير وهى أن الريف هو الذى يقود المدن وليس العكس كما حدث فى يناير.

وختم السندوبي حديثه بقوله: أنا متفائل أن من يطالب السيسي بالرحيل ويقود المظاهرات في الوقت الحالي هم الأطفال والشباب وهذا يؤكد أن مطلب إسقاطه أصبح فى قلب ووجدان جيل أمامه الحياة بكاملها ما يؤكد حقيقة أن الثورة ضد السيسي لن تتراجع أو تتلاشى بل ستزدهر ويشتد عودها يوما بعد يوم.

اجمالى القراءات 2,085 , القراءات اليوم 2